نشر بتاريخ: 2021/03/14 ( آخر تحديث: 2021/05/12 الساعة: 11:04 )

راديو الشباب  

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أغلقت قسم (1) في معتقل "الدامون"، ونقلت الأسرى الأشبال القابعين فيه إلى قسم (4) بذات المعتقل.

وأوضحت هيئة الأسرى في بيان صحفي، أن الأسرى الأطفال عاشوا ظروفا حياتية صعبة وغير آمنة ما يقارب العام والنصف داخل قسم (1)، فهو لا يصلح للحياة الآدمية.

وأشارت إلى أن القسم المذكور عبارة عن قبو تحت الأرض، مليء بالحشرات والصراصير، لا تدخله أشعة الشمس ولا الهواء، جدرانه مهترئة ورطبة، والحمامات خارج الغرف، ويوجد شبه ساحة صغيرة يطلق عليها (الفورة)، لكنها عبارة عن ممر بين باب القسم الرئيسي وبين الغرف، عدا عن رائحة القسم الكريهة.

ولفتت إلى أن الأسرى الأشبال جرى احتجازهم في البداية داخل قسم (1) بمفردهم، دون لجان إدارية من الأسرى البالغين تمثّلهم أمام إدارة سجون الاحتلال، وخلال تلك الفترة ذاقوا الأمرّين حيث استفردت إدارة "الدامون" بهؤلاء الأسرى القاصرين وعزلتهم عن المحيط الخارجي وفرضت العديد من العقوبات بحقهم.

وأضافت أنه بعد ذلك وافقت إدارة سجون الاحتلال على إدخال عدد من الأسرى الكبار للإشراف على الأمور الحياتية وإدارة شؤون الأسرى الأشبال.

وكانت هيئة الأسرى قد طالبت عدة مرات عبر وحدتها القانونية من إدارة "الدامون" بضرورة إغلاق قسم (1) ذي الأوضاع الكارثية، لكن إدارة المعتقل كانت ترفض في كل مرة.

من الجدير ذكره أن عدد الأسرى القابعين حاليا بقسم (4) الذي نقل إليه مؤخرا الأسرى الأشبال، 28 أسيرا من بينهم 23 أسيرا قاصرا، و5 أسرى بالغين.

الكلمات الدلالية