نشر بتاريخ: 2023/01/24 ( آخر تحديث: 2023/01/24 الساعة: 12:45 )

راديو الشباب  

قال المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية في قطاع غزة العقيد أيمن البطنيجي: "تم توقيف عشرات الفتيات والأطفال وحتى الكبار الذين امتهنوا مهنة التسول الممنوعة من القانون الفلسطيني بعد رصد تحركاتهم، لكن رغم كل الاجراءات التي تقوم بها الشرطة الفلسطينية على أرض الواقع منذ ثلاثة شهور لا زلنا نعاني من  ظاهرة التسول حتى هذه اللحظة".

وأضاف البطنيجي في حديث خاص لراديو الشباب: "إن عملنا في محاربة هذه الظاهرة مبني على الهدوء، حتى ننتهي منها أو على الأقل نخففها قدر المستطاع"

ونوه إلى أن معظم من يقف في الشوارع للتسول ليسوا بحاجة للمال، وبعضهم يرغم على هذه المهنة كضحية كما يفعل أهالي المتسولين الصغار، وأن التعامل يكون معهم وفقاً للقانون، وطالب  أبناء شعبه بعدم التعامل معهم.

وأكمل: " إن أمر محاربة ظاهرة التسول ليس سهلاً، خاصة مع ارتفاع أعدادهم الفترة الأخيرة، ولكن الشرطة تؤكد للمواطنين أنها بعد الاجراءات المتخذة بحقهم خفّ عددهم على المفترقات".

 وختم البطنيجي حديثه " إن ما دفعنا أكثر للالتفات لهذه الظاهرة هي الحادثة الأخيرة التي قام المتسول فيها برفع آلة حادة على مجموعة فتيات في منطقة الرمال، حيث خصصت الشرطة الفلسطينية أفراد من المكافحة العامة فقط لرصد المتسولين"