نشر بتاريخ: 2023/09/03 ( آخر تحديث: 2023/09/03 الساعة: 20:12 )

راديو الشباب  

قالت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، إن نحو 851 اعتداء نفذته قوات الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية خلال شهر آب/ أغسطس الماضي تراوحت بين اعتداء مباشر على المواطنين، وتخريب أراض وتجريفها، واقتحام قرى، واقتلاع أشجار، والاستيلاء على ممتلكات، خلال شهر آب/ أغسطس الماضي، تركزت في محافظة القدس بواقع 148 اعتداء، تليها محافظة نابلس ب140 اعتداء، ثم محافظة الخليل ب113 اعتداء.

وأوضح رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان مؤيد شعبان، أن الانتهاكات التي نفذها المستوطنون خلال الفترة المرصودة بلغت 142 اعتداء، تخللها شن هجمات منظمة وخطيرة في وادي السيك شرق مدينة رام الله، وفي محافظة نابلس في بورين، وقريوت، أما في محافظة الخليل فتركزت في مسافر يطا.
وذكر شعبان في التقرير الصادر عني هيئة مقاومة الجدار اليوم الأحد، أن قوات الاحتلال نفذت (36) عملية هدم، أسفرت عن هدم 41 منزلا ومنشأة تجارية، تركزت في محافظات الخليل والقدس ورام الله.

وأشار إلى أن سلطات الاحتلال أصدرت (106) إخطارات بهدم ووقف بناء وإخلاء منشآت فلسطينية، الأمر الذي ينذر بتنفيذ عمليات هدم كبيرة في المرحلة القادمة، وتركزت معظم الإخطارات في محافظات أريحا بواقع 23 إخطارا، ونابلس والقدس ب22 إخطارا، وسلفيت بواقع 15 إخطارا.

وأضاف شعبان: حكومة الاحتلال اتخذت الشهر الماضي قرارا خطيرا تمثل في الموافقة على منح صلاحيات تخصيص استخدام الأراضي لشعبة الاستيطان، وبالتالي منحها صلاحية تنظيم البؤر الاستيطانية وتعزيز وجودها غير القانوني على أراضي المواطنين، من خلال المصادقة على تخصيص مساحات شاسعة من الأراضي للبؤر الاستيطانية كبؤرة “عميحاي” بين محافظتي رام الله ونابلس، و “ميفو يريحو” في محافظة أريحا العام الماضي.

وتابع: دولة الاحتلال ماضية قدما في مسألة التهام المزيد من أراضي الفلسطينيين، وفرض مخططات الضم الكامل على الرغم من معارضتها لأبسط قواعد القانون الدولي، كما أن الاحتلال قام بتنظيم وجود بؤرتين استيطانيتين جديدتين في محافظة الخليل، وهما بؤرتا “عشهئيل” و “أفيجال”، من خلال تعديل حدود هاتين البؤرتين، ومنحهما مئات الدونمات هذا الشهر لصالح توسعهما المستقبلي.

واستطرد التقرير إلى أن سلطات الاحتلال صادقت على بناء 98 وحدة استيطانية في مستوطنة “جفعات زئيف” شمال غرب القدس، كما جرت دراسة الاستيلاء على نحو 588 دونما من أراضي المواطنين في عدة مناطق. كما تم رصد التقرير اقتلاع 260 شجرة، تركز جل هذه العمليات في محافظة الخليل باقتلاع 110 أشجار، تليها محافظة بيت لحم باقتلاع 70 شجرة.