نشر بتاريخ: 2023/09/25 ( آخر تحديث: 2023/09/25 الساعة: 11:09 )

راديو الشباب  

وجّهت وزارة الأسرى والمحررين، تحذيرًا من استشهاد الأسير المُضرب عن الطعام منذ 54 يومًا على التوالي، كايد الفسفوس (34 عامًا)، من مدينة الخليل.

وقالت في بيان أصدرته، اليوم الاثنين: إن "الأسير يُعاني من ظروف صحية خطيرة وقاسية"، مبينة أنه خسر أكثر من نصف وزنه ويعاني من آلام في جميع أنحاء جسده وخاصة في المفاصل، ولم يعد قادرًا على التحرك بمفرده، إضافة إلى شعوره الدائم بالصداع الشديد والهزال، في الوقت الذي تواصل فيه إدارة سجون الاحتلال التعنت في الاستجابة لمطلبه بإنهاء جريمة الاعتقال الإداري بحقه.

وحمّلت الوزارة في بيانها إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الفسفوس، مطالبة بنقله لأحد المشافي المدنية بشكل فوري، لتلقي العلاج وضمان وجوده تحت رعاية طبية مناسبة.

ونوهت أن وجود الأسير المريض الفسفوس في زنازين العزل الانفرادي بسجن عسقلان يشكل خطرًا مباشرًا على حياته.

ودعت وزارة الأسرى منظمات الأمم المتحدة الإنسانية والحقوقية لأخذ دورها، والتوقف عن حالة الصمت إزاء جريمة الاعتقال الإداري المتواصلة بحق أبناء شعبنا، وممارسة دور عملي لإنقاذ حياة الأسير الفسفوس قبل فوات الأوان.