نشر بتاريخ: 2021/02/22 ( آخر تحديث: 2021/03/04 الساعة: 20:22 )

 

استطاع علماء في أمريكا، استنساخ أول فصيلة من حيوان ابن عرس مهددة بالانقراض، من خلال جينات حيوان نفق منذ 30 عاما.

وأطلق على الحيوان المستنسخ "إليزابيث آن"، وتم استنساخه في 10 ديسمبر الماضي، وتم الإعلان عنه الخميس الماضي فقط، بحسب وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

ويعد الحيوان المستنسح نسخة من عرسة نافقة تدعى "ويلا"، ورحلت في عام 1988، وتم تجميد بقاياها مع ظهور تكنولوجيا الحمض النووي حينها.

وأشارت الوكالة إلى أنه يمكن للاستنساخ أن يؤدي إلى إعادة أنواع منقرضة من الحيوانات.

ونقلت عن العالم الرئيسي في منظمة "ريفايف آند ريستور"، بن نوفاك أنه يمكن أن تحدث التكنولوجيا الحيوية والبيانات الجينومية، فرقا على أرض الواقع من خلال جهود الحفظ.

وفي مدينة "سان ديغو" بولاية كاليفورنيا، يتم حفظ خلايا أكثر من 1100 فصيلة حيوانية وفصائل فرعية من جميع أنحاء العالم.

الكلمات الدلالية